Return to site

زيادة الوعي....بتغيّر الواقع

Super SHE

وصّلي النُقط اللي جوة عقلك يا نُهي علشان الرسمة تبان و تلاقي الحل

في كُل تحدي عديت بيه و كُل حاجة فشلت فيها... كانت بتظهر كلمات تنوّر جوة عقلي و كأنها عايزة تقوللي حاجة توصّلني للحل, لكن أنا تركيزي كُله كان بيبقي علي المُشكلة و أقعد أهري و أنكُت فيها و اعيد و ازيد و أعيّط و كُل ما هو شيء مالوش اي لازمة ممكن يحرق الدم كُنت بعمله بصراحة و انا حاسة إني بعمل اللي عليّا إني احرق دمي بنفسي لنفسي بشكل مظبوط جداً و دقيق

مرحلة الوعي في مُشكلتي مع زوجي

كُل ما تحصل المُشكلة اللي ذكرتها قبل كدة... ألاقي في كلمات مُعينة بتتردد جوة عقلي...

  • مايقصدش 
  • وآخرتها
  • استفدتي ايه؟
  • في جديد؟
  • مشكلتك فين؟
  • مبسوطة؟
  • غلطانة؟
  • زوجة فاشلة؟

الكلمات دي بدأت أهتم بيها و أوصلها ببعضها علشان أحاول أتواصل بيها مع نفسي و ألاقي حل...

هو عايز يسافر مع أصحابه يومين تلاتة و ده طبعه من زمان و انتِ عارفة...في ايه بقي ؟ و مشكلتك فين؟

و بعدين هو انتِ مش اتخانقتي قبل كدة علي الموضوع ده كذا مرة؟ طيب في حاجة اتغيّرت غير إننا ماشيين من سيء لأسوأ...

طيب هو آخرة المُشكلة المُتجددة دي ايه؟ دايماً لما بيكون في مُشكلة بين طرفين... بيبقي الإتنين مُتحملين غلط بس بنسب مُختلفة.. تفتكري يا نُهي

انتِ غلطانة في ايه؟ و نسبتك في الغلط أعلي و لا لأ؟

ارجعي للهدف الأساسي بقي... كان نفسك تبقي مبسوطة في زواجك و تعملي كُل حاجة علشان توصلي للزواج الناجح اللي هو شرط اساسي فيه يكون زوجك نفسه بيعمل الحاجة اللي بيحبها طالما مافيش فيها غلط و لاقصد

انه يضايقك.

انتِ فين من كُل ده؟ و بتعتبري نفسك زوجة ناجحة و لا فاشلة؟

إدراك اسباب مُشكلتي في التربية

المواقف اللي بيني و بين أولادي تقريباً يومية... إن ماكنتش كذا مرة في اليوم

و مع تِكرار المواقف اللي مش عارفة أتعامل فيها, كان بيتردد جوة عقلي كلام كتير

  • أطفال اسوياء
  • حُطّي الأساس
  • ولادك مبسوطين؟
  • الموضوع سهل
  • حبيهم بس
  • ماتزعقيش
  • الدُعاء
  • تعليم مُختلف
  • تربية إيجابية
و كأنها نُقط جوة عقلي و عايزة تتوصّل ببعضها علشان الصورة تظهر و تبان...
و بدأت أقول لنفسي ان هدف اي أم طبيعية إنها تربي اطفال أسوياء و ده علشان يحصل محتاجة تحُط أساس مظبوط فيما لا يتعارض مع إنبساط و سعادة أولادها علي مُستوي الدراسة أو في البيت.
أحبهم بس!!! طيب ما انا بحبهم أكتر من نفسي....لكن مش بظهِر حُبي ده لإنهم مش بيشوفوا مني غيرالزعيق و العصبية و الخوف عليهم من المُستقبل و من كُل حاجة واي حاجة. و ان كان علي نِظام تعليمنا اللي هيخسرنا بعض...بلاش منه خالص و دخليهم نظام مُختلف و خصوصاً إنك بتشتغلي أصلاً في نظام مُختلف. و بعدين فين إرتباطك بربنا اللي المفروض تربيهم عليه و تدعيلهم دايماً ان ربنا يحميهم و يبارك فيهم و تسيبيها علي الله.
ايوة.... برافو عليكي يا نُهي دي كدة خطوات حِلوة علشان تبدأي تربي تربية إيجابية و تعلمي في أولادك مش تعلّمي عليهم و تعلميهم كمان بالمرة بشكل مُتميز و مُختلف.

مرحلة الوعي في اسباب فشلي في اول مرحلة في التدريس

و إبتدت الإشتغالة بتاعة الكلمات اللي بتظهر جوة عقلي مع كُل تحدي يقابلني تشتغل تاني :D

  • إعملي العكس
  • إِظهري إحترام
  • إسمعيهم
  • حصة فاضية
  • القائد مين؟
  • هزّري بحدود
  • إضحكي علي تعليقاتهم
  • قرّبي منهم أكتر

و بدأت ألزّق الكلمات جنب بعضها و أكوّن جُمل و أجرب و أشتغل.... ما أنا ماعنديش بديل و النبي :D

أنا المرة دي هاعمل العكس.... هادخل الاقي مراجيح مولد النبي في الفصل.... هاسكُت خالص, او هاتكتم علي حسب اللي هعمله وقتها :D

دخلت فعلاً و لاقيت نفس المشهد...وقفت دقيقتين تلاتة ساكتة و بعدين بدأت أكتب علي السبورة حاجة... لاقيتهم بدأوا يهدوا :D

كتبتلهم .... لو سمعتوني هنعمل حاجة هتعجبكم....

بالفعل سِكتوا و قولتلهم أنا النهاردة جاية أسمعكم لإني حسيت إني كُنت سخيفة قوي المرة اللي فاتت... هزّوا دماغهم بالموافقة تأكيداً علي إني كُنت كدة فِعلاً.... فضحكت :D

ركزت مين الشخصية الجامدة اللي بيبقي ليها القيادة جوة الفصل و بدأت أديله إهتمام زيادة شوية لحد ما اشوف نظامه ايه :D

أخدنا الحِصة دي بتعرّف عليهم و بيسألوني علي كُل اللي هم عايزينه و كانت بالفعل خطوة مُهمة ناحية الحل

إدراك الحل في تحدي التواجد في الإدارة

مع البداية.... بدأت التحديات علي طول وقتي و بدأت معاها الرسائل تتردد جوة عقلي

  • خِبرة أعلي
  • موارد بشرية
  • شغف التدريس
  • انتِ مكانهم
  • الأمانة
  • بصمة حِلوة
  • دايرة التحكُم
  • إظهار المُميزات
و بدأت بالفعل أوصّل الكلمات ببعضها و اسعي للتنفيذ.... و قررت أدرس إدارة و استخدم شغف التدريس في الإدارة, يعني اللي أدرسه... أوصّله بشكل مُباشر و غير مُباشر للناس و بكدة هابقي فاهمة و في نفس الوقت بعمل حاجة بحبها جوة الحاجة اللي مابحبهاش ... اللي هي الإدارة.
بصيت يميني و شمالي لاقيت بتعامل مع بني آدمين من أول الطُلاب مروراً بأولياء الأمور وصولاً للناس اللي معانا جوة المدرسة, يعني بلغة الإدارة موارد بشرية..... محتاجة تنمية
تنمية بشرية
فقررت أدرس كُل ما هو مُتعلق بالتنمية البشرية علشان أقدر اسيب بصمة حِلوة مع الناس اللي لما حطيت نفسي مكانهم, حسيت إنهم كُلهم أمانة في رقبتي و لازم اكون قد الأمانة دي. و سياستي كانت قائمة علي الحِفاظ علي دايرة التحكُم بتاعة كُل شخص في المنظومة... يعني ماحدش يتعدي علي إختصاصات حد , مع إظهار المُتميزين بشكل مُستمر و إستدعاء المميزات عند كُل شخص في التعامل و تجنُب العيوب.
و خطوة الإدراك دي حطيتني علي طريق الحل و الهروب من شبح الفشل اللي كان بدأ بالفعل يطاردني.

غيّر انت بس نظرتك للأمور

و شوف حياتك إزاي هتتغيّر

All Posts
×

Almost done…

We just sent you an email. Please click the link in the email to confirm your subscription!

OK