Return to site

تطبيق نظرية (+,-,=) لتحقيق النجاح

Super SHE

دايماً كُنت بسعي للنجاح مش علي المُستوي العملي بس.... لأ و الشخصي كمان... و دايماً كان ينُط في عقلي السؤال ده.... إزاااااي؟؟

الدراسة المُستديمة و التطبيق علي نفسي و علي اللي حواليا, كانت بتمدني بنظريات كتيرة مُفيدة جداّ ;) فرقِت معايا في مشواري و سهلت عليا قوي. و من الأسباب الرئيسية اللي خليتني أفكر أعمل كورسات
Super SHE & The Wealthy Teacher

هي إني أنشر النظريات دي و أتابع في تنفيذها علشان تسّهل علي الناس حياتهم زي ما بفضل ربنا حصل معايا.

(=,-,+) تطبيق نظرية

Plus

أول خطوة و أهمها الزائد... يعني شخص أو مؤسسة عنده عِلم مُعين مش عندك و انت محتاجه علشان تحقق النجاح.

زي أول سنة ليا في الإدارة, لما لقيت إني هدخل المجال ده... أول حاجة فكرت فيها مثلاً وقتها كانت الجامعة الأمريكية و دراسة ما يتعلق بإدارة مُنشآت تعليمية مع ناس عندهم خِبرة أزيّد مني و عِلم أزيّد مني فيقدروا يضيفولي حاجة جديدة تقدر تعينني علي مشواري و سعيي للنجاح.

و كذلك لما قررت إني أجهز مادة عِلمية أساعد بيها مُجتمع السيدات و خصوصاً المُتعاملين مع المدارس من خلال كورسات... أول خطوة كانت الإستعانة بخبرة من هُم أزيّد و أكثر مني خِبرة و عِلم في المجال ده
Coach or Mentor

اللي كان ليهم نفع عظيم في إني أتجنب مشاكل كتير ممكن تحصل معايا, و إزاي الأساس عندي يكون مظبوط و صحيح قبل ما اتوكل علي الله و ابتدي.

من مميزات الشخص اللي عنده عِلم أزيّد... ناقصك في المرحلة دي الآتي:

  • بيبقي عارف كُل المُستجدات و التطبيقات الموجودة حديثاً, فبتتعلم معاه بشكل أسرع و بتوفر وقت و جُهد و تحديات
  • لما بتعمل حاجة غلط, بيوجهك التوجيه الصحيح و يقولك الصح ايه و يتابعك في تنفيذه

يعني الخُلاصة في جُزئية الزايد... روح شوف حد عنده عِلم ناقصك و أفضل لازق جنبه لحد ما تتعلمه ;)

Equal

الخطوة التانية بتبقي التركيز علي التطبيق في أرض الواقع بقي ان كان علي المستوي الشخصي أو العملي مع اللي زيّك او اللي مُتساوي معاك في الإمكانيات و الفُرص, و تبدأ تشوف نفسك انت فين في وسط اللي زيّك علشان تعرف تحسب خطواتك و تشتغل علي نفسك بشكل أفضل.

لو هتتعلم أي رياضة مثلاً... مش هتفضل تتعلم من المُدرب و خلاص. لازم تبدأ تطبق مع حد من نفس مُستواك لإن هو ده الإختبار الشخصي لنفسك بقي اللي بيعرفك مشاكلك في التطبيق فين و إزاي تشتغل عليها علشان تتفوق و تحقق النجاح.

من مُميزات الشخص اللي مُتساوي معاك في الإمكانيات و الفُرص الآتي:

  • بيساعدك في مرحلة التطبيق, لإنه بيبقي عايش نفس اللي انت عايشه تقريباً... فبيبقي أكثر الفترات أو الشخصيات اللي بتكتسب فيها علاقات مع ناس شبهك و نفس طريقة تفكيرك.
  • الطريق الواحد اللي انتوا ماشيين فيه.... بيعرفك بسهولة انت فين علي الطريق... سابِق بخطوة و لا لسه محتاج تمِد شوية علشان تحصل اللي سبقوك

يعني الخُلاصة في جزئية المُتساوي....إنه زي ال

GPS

اللي بيحددلك موقعك علشان تقدر تحسب وقتك للوصول لهدفك

Minus

إبدأ علّم الحاجات اللي إتعلمتها للي مش عارفها علشان انت تستفيد أكتر, إزاي؟

كتير من العُلماء و العُظماء زي آينشتين و غيره كانوا في الأصل بيدرسوا... مُدرسين يعني

من أكثر المعلومات اللي بنتي أتقنتها في دراستها و أصبحت جُزء منها عايشة بيه, كانت المعلومات اللي نقلتها و درّستها للطلاب اللي أصغر منها سناً في نظام المنتسوري... لإنه نِظام بيعتمد علي وجود أعمار مُختلفة مع بعض في نفس الفصل و اللي يُتقن معلومة من الطلبة.... يتناقلها مع اللي لسه مش عنده نفس القِدر من المعلومة أو اللي أصغر منه سناً, فالإستفادة بتبقي عظيمة للطرفين.

من مُميزات التعامُل مع شخص عنده عِلم أقل من اللي عندك الآتي:

  • من التعامُل معاه بتشوف تاني عقل المُبتدئ او الشخص اللي لسه محتاج شوية وقت علشان يوصل, فبتعمل زي مُراجعة علي معلوماتك الشخصية و العملية من أولها تاني... و مُمكن تعمل تغييرات أفضل و تاخد خطوات أسرع إتعلمتها من المُبتدئ و انت بتعلّمه.
  • إعطاء المعلومات من خلال تدريسها للي مش عنده المعلومة, بيعزز من العِلم جوة عقلك و بيخليه جُزء لا يتجزأ منك. و من هنا هتلاقي اللي بيتعامل معاك شايف إنك بتقول كلام مُنطبق عليك, مش بتردده و خلاص. 

يعني الخُلاصة في جزئية اللي مش عنده المعلومة... إنك بتقلّب معاه عقلك و بتجيبه من أوله تاني و تشوف ايه اللي وقع منك في السكة و تلملمه معاه تاني و انت راجع

زوّد...نقّص أو ضيف

انت مش جاي الدُنيا ضيف

All Posts
×

Almost done…

We just sent you an email. Please click the link in the email to confirm your subscription!

OK